انطلاق ملتقى مجتمع الأعمال العربي بالأردن

عمان ..  تحتضن منطقة البحر الميت بالأردن، في سابع أبريل المقبل، أشغال الملتقى السادس عشر لمجتمع الأعمال العربي، الذي سينظمه اتحاد رجال الأعمال العرب حول موضوع “نحو شراكات عربية تكاملية”.

وأكد رئيس الاتحاد حمدي الطباع، خلال مؤتمر صحفي اليوم السبت، أن الملتقى الذي سينظم على مدى يومين، بالتعاون مع جمعية رجال الأعمال الأردنيين، سيعرف مشاركة حوالي 250 رجل أعمال وشخصية اقتصادية عربية، إلى جانب مجلس الوحدة الاقتصادية العربية، وصندوق النقد العربي، وبرنامج تمويل التجارة العربية، والمؤسسة العربية لضمان الاستثمار وائتمان الصادرات، والصندوق العربي للإنماء الاقتصادي والاجتماعي.

وأشار إلى أن الملتقى يروم بحث التحديات التي تواجه الاقتصاد العربي من خلال عدة محاور، أبرزها استشراف العلاقات الاقتصادية العربية مع التكتلات الاقتصادية العالمية، وفرص الاستثمار في الوطن العربي، ودور الشباب العربي في ريادة الأعمال.

وأضاف أن الملتقى سيناقش أيضا تقييم الوضع الاقتصادي في الوطن العربي، والاقتصاد الأخضر، ومستقبل الطاقة والمياه في تكامل الشراكات العربية، والاقتصاد المعرفي كبوابة عبور لمستقبل الاستثمار العربي، والثورة الإلكترونية الاقتصادية والعملات الرقمية.

وقال الطباع إن الاتحاد يعمل حاليا على إيجاد فرص لشراكات عربية حقيقية لمشاريع في الأردن والوطن العربي من خلال مذكرات تفاهم ستوقع على هامش أشغال الملتقى، إلى جانب الإعلان عن تأسيس شركة قابضة ستختص بدراسات الجدوى للمشروعات الاستثمارية المتوفرة بالدول العربية.

وأكد رئيس الاتحاد على دور الاستثمارات العربية المشتركة في تحقيق التنمية الاقتصادية والاجتماعية للدول العربية وإرساء الدعائم الأساسية للتكامل الاقتصادي العربي وترسيخ المصالح المشتركة بين الدول العربية، مشيرا إلى أن الظروف التي تشهدها المنطقة تحتم على الحكومات العربية التعاون مع القطاع الخاص بمختلف مؤسساته لمواجهة الضغوط الاقتصادية التي أفرزتها الأزمات السياسية من خلال تعزيز التكامل التجاري وإقامة استثمارات جديدة لتوفير فرص العمل للشباب.

ومن جهته، أكد الأمين العام للاتحاد، ثابت الطاهر، أن الملتقى سيتطرق للتحديات والقضايا ذات الاهتمام المشترك للدول العربية، وخاصة تلك التي تمر بظروف غير مستقرة وحالة الدمار التي لحقت بها، والتركيز على إعادة الإعمار من خلال إنشاء صندوق إنقاذ عربي.

وشدد على ضرورة تمتين التكامل الاقتصادي العربي، وإيجاد محفزات لجذب الاستثمارات العربية المهاجرة، واستقطاب أرباب الأعمال والمستثمرين لإقامة مشاريع استثمارية بالدول العربية.

للإشارة تأسس اتحاد رجال الأعمال العرب، الذي يتخذ من العاصمة الأردنية عمان مقرا له، سنة 1997 كهيئة عربية غير حكومية مستقلة لا تهدف الربح، وتضم في عضويتها جمعيات وهيئات واتحادات رجال الأعمال في البلدان العربية.

Comments are closed.